آلام الرقبة - أسبابها و كيفية التعامل معها

آلام الرقبة – أسبابها و كيفية التعامل معها

آلام الرقبة – أسبابها و كيفية التعامل معها

ما هي آلام الرقبة؟ يتكون العمود الفقري العنقي (الرقبة) من فقرات والتي تمتد من الجمجمة إلى الجذع العلوي. وتستقبل الأقراص العنقية الصدمات بين العظام. كما تربط كل من العضلات ،والأربطة، وعظام الرقبة  الرأس في موضع يسمح بحركتها. ويمكن أن تؤدي أي إصابات، التهابات، أو تشوهات إلى تيبس أو آلام الرقبة.

أسباب تيبس الرقبة أو آلام الرقبة

تحدث آلام الرقبة نتيجة لعدد من العوامل:

 1- إجهاد وتوتر العضلات

وهذا عادة بسبب السلوكيات والأنشطة مثل:

-اهتزاز الرقبة أثناء ممارسة التمارين البدنية.

-وضع رقبتك في وضع سيء أثناء النوم.

– العمل في مكتبك لفترة طويلة دون تغيير وضعك.

-الوقوف الخاطئ

2- الإصابة

فالرقبة عرضة بشكل أساسي للإصابة، وخاصة في مجال الرياضة، حوادث السيارات، والسقوط، حيث يجبرون أربطة وعضلات الرقبة على التحرك خارج مداها الطبيعي. ففي حالة إصابة الرقبة بكسر أو خلع، يمكن أيضا أن يضعف الحبل الشوكي. فعادة ما يشار إلي إصابة العنق التي يسببها الاهتزاز المفاجئ للرأس باسم ” الإصابة الموضعية”.

3- الأمراض والحالات المرضية

هشاشة العظام: مرض يضعف العظام ويمكن أن يؤدي إلى كسور صغيرة.

التهاب المفاصل: يسبب النوابت العظمية، تورم في المفاصل، وآلام. فعندما يحدث هذا في منطقة الرقبة، يمكن أن يؤدي إلى آلام الرقبة.

فيبروميالغيا ( الألم العضلي الليفي): حالة تسبب آلام العضلات في كل انحاء الجسم.

فمثلا في عمر واحد، تنتكس الأقراص العنقية بشكل مستمر، وتضيق المساحة الموجودة بين الفقرات وتزود الضغط على المفاصل. في حالة مشاريع القرص, يمكن أن يزيد الضغط على جذور الأعصاب أو النخاع الشوكي. وهذا يشار إليه بالقرص المنفتق العنقي ، ويسمى أيضا قرص منزلق، أو قرص منفتق (ممزق).

يحدث التضييق الفقري عندما يصبح العمود الفقري ضيق ويحدث ضغط علي النخاع الشوكي وممكن أن يكون هذا نتيجة لالتهاب طويل المدي ناجم عن التهاب المفاصل أو لأسباب أخرى.

تخفيف الآم الرقبة في المنزل

في حالة انك تعاني من تيبس أو آلام الرقبة، فاتبع هذه الخطوات السهلة للتخلص منها:

  •  ضع بعض الثلج في الأيام القليلة الأولى علي الجزء المصاب من عنقك ,ثم يمكن تدفئته بالاستحمام الساخن، وضع كمادة ساخنة، أو بوسادة تدفئة.

  •  يمكنك استخدام أكثر من وصفة من مسكنات الألم مثل أسيتامينوفين أو إيبوبروفين.

  •  تخلي عن رفع الأحمال الثقيلة وممارسة الرياضة لبضعة أيام وغيرها من الأنشطة التي يمكن أن تؤدي إلى تفاقم الأعراض حيث يمكنك – استئناف هذه الأنشطة بعد اختفاء الأعراض.

  •  مارس الرياضة لرقبتك يوميا ثم مدد رأسك بلطف بحركات لأعلي وأسفل و جنبا إلى جنب.

  •  داوم على الوضعيات السليمة

  •  كف عن احتضان الهاتف بين كتفك ورقبتك

  •  تأكد من أنك تغير مكانك كلما كان ذلك ممكنا ولا تجلس أو تقف أبدا في بقعة واحدة لفترة طويلة جدا.

  •  اذهب للحصول علي تدليك لطيف للعنق

  •  استخدم وساده خاصة للرقبة عند النوم

  •  لا تستخدم دعامة أو طوق للرقبة دون أن يتم الفحص أولا مع طبيبك. لأنه في حالة عدم استخدامه بشكل صحيح يمكن أن يجعل المشكلة أسوأ من ذلك.

متي تذهب للطبيب؟

في حال استمرت الأعراض لأكثر من أسبوع، يجب أن يفحصك الطبيب. حيث يجب عليك أن تبحث عن رعاية طبية إذا كنت تعاني من:

  •  صعوبة في التنفس أو البلع

  •  القيء والغثيان

  •  تورم الغدد

  •  صداع الرأس

  •  حمى

  •  نتوء في الرقبة

  •  آلام الرقبة شديد دون سبب واضح

  •  ضعف عام

  •  وخز وتنميل

  •  الألم الذي يشع أسفل الساقين والذراعين

  •  عدم القدرة على تحريك اليدين والذراعين

  •  اختلال وظيفي في الأمعاء أو المثانة

  •  عجز لمس ذقنك إلى صدرك.

كيف يعالج تيبس أو ألم الرقبة؟

علاج الألم يتوقف في المقام الأول على التشخيص. فالاختبارات التي أجريت للتأكد من سبب الآم الرقبة قد تشمل ما يلي:

  •  البزل القطني

  •  تخطيط كهربية العضل

  •  التصوير بالرنين المغناطيسي

  •  التصوير المقطعي

  •  الأشعة السينية

  •  تحاليل الدم

واعتمادا على نتائج هذه الاختبارات، يمكن الطبيب بتحويلك إلى الاختصاصيين من مختلف الاختصاصات

Call Now Button